الاثنين، 30 يناير 2012

إحنا.....ومعرض الكتاب ...







توأم ..روحي


زمان كان فيه غنوة حلوة قوي لراغب علامة كان بيقول فيها :


أجمل حاجة ياروحي ...إنك توأم روحي


المعنى الجميل ده حسيته النهاردة أولاً بين كل

اللي حضروا من الشباب وبين بعض ...ثانيا

بيني وبين كل اللي حضروا(وإسمحولي أحط نفسي

معاكم في طابور هذه التوأمة الروحية التي احسستها الليلة )

العيون كلها تلمع بالحب ..القلوب كلها بينها قنوات مفتوحة بالحب

الكل في عرس والكل يبحث عن العروسة والثلاث عرسان

والكل يبحث عن الكل :من حضر ؟من لم يحضر بعد ؟

اقولكم على سر ؟لأول مرة أحس إن كلمة "ماما زيزي "

لها هذا الصدى وهذه اللمعة في العيون ..

مش باقولكم كان مهرجاناً للحب ...

ونبتدي الوصف للي ماراحش عشان باتمنى
اكون أول واحدة توصف ..

شوفوا بقى أنا وصلت أول واحدة لامحالة ..

لأن ساعة ما وصلت كانت الساعة حوالي

الواحدة والنصف ظهراً ..

لفيت شوية على بعض المكتبات الخارجية

ثم أخرجت من شنطتي خريطة الإبن العزيز ماجد القاضي

اللي نقلتها بالأمس حرفياً من مدونته ..

وبالفعل كانت الوصفةسهلة ووصلت للخيمة 2


فاضل بقى ايه؟قولوا انتوا بقى ...

ايوه فاضل المكتبة فين ؟؟؟

حالاً طلعت المستند التاني اقصد الخريطة التانية ...

اللي بتحدد مكان الدار وموقعها من كل الجهات ..

على طريقة ماتشات الكورة ..

يعني لو دخلت من مدرجات الأهلي حيكون

الجمهور على يمينك والمكتبات على شمالك ..

المهم بمنتهى السهولة برضه وصلت للدار ...

ويادار مادخلك شر ..

فاضل ايه بقى ؟؟؟؟فاضل الوقت يعدي أو حتى حد ييجي ..


فجأتن العصر إدن ..قعدت ادور على مصلى اصلي فيه ..ولقيت في آخر الخيمة


بس طبعاً كان الرجالة بيصلوا فإستأذنت الحرس إني اقعد لحد مايخلصوا صلاة ..

ونظراً لصغر المصلى كان صفين يصلوا ويخرجوا ويدخلوا صفين وهكذا ..

حتى قلقنا أنا والكام ست اللي عايزين يصلوا ..وقلنا خلاص نصلي ورا جنب الحائط


وفي اللحظة دي رن الموبايل وكانت أول بشرى :جاء دكتور صبري عبد القادر


"أبو عمر "صاحب مدونة "غريب على الطريق "..


وقلت فُرجت ودخلت صليت العصر وذهبت أمام


الدار مرة أخرى على أمل أن يصل دكتور صبري


وبعد فترة اتصلت به وجدته عند المقهى الثقافي..وبالفعل

ذهبت ووجدت هيصة اتاري كان هناك الثوري علاء عبد الفتاح ..

المهم بعد أن عزمني د.صبري مشكوراً على نسكافيه ..

ذهبنا مسرعين لنلحق بعُرس الخامسة ..

وهو عرس المبدعين أستاذ ماجد القاضي


كتاب"وداعاً للسيد "

والأستاذ فتحي المزين ..

كتاب "18يوم "


وكان الدكتور صبري يحمل في يده عدة نسخ لجميع من سيوقعون الليلة ..


وكان يتمنى لو كان هناك وقت لقراءة بعض من محتواها ومناقشة المؤلف

كلٌ في مؤلفه ..ولكن من حظهم أي المؤلفين أنه لم يجد هذا الوقت ...


ووصلنا للدار وكان الأستاذ فتحي المزين قد وصل من فترة وكنت قد رأيته


منذ حوالي الساعة الثالثة والنصف ولكني لم أكن اعرفه بالطبع ولو كنت أعرفه لوقعت على نسختي قبل الزحمة ..

وقابلنا الأستاذ فتحي بالترحاب وخفة الظل المعهودة فيه كما يبدو من أول وهلة ..

ولاأنسى زوجته الفاضلة المهذبة التي تشع نوراً اينما حلّت..

ووقع لنا على نسخنا وفي هذه الأثناء وصلت عروس الحفل الدكتورة شيرين متلألأة

كعادتها ..ومعها زوجها المحترم النبيل واولادها الغاية في الطعامة آمن وجوري ..

ثم حضر بعد ذلك العريس الثاني الأستاذ ماجد القاضي ..انسان في غاية الأدب والرقي ..


وأخشى أن تكون شهادتي فيه "مجروحة "لأننا نحن الإثنين علوم ولكن هذه شهادة لله

أما زوجته الفاضلة فحدث ولاحرج ..والطيور الفاضلة على أمثالها تقع ُ..

واختلطت الأعراس عرس الخامسة مع عرس السادسة ..

وبالطبع كلكم عارفين عُرس السادسة كان عُرس ميييييييييييييييين ؟؟


قولوا انتوا بقى ..ايوة كان عرس شيرين سامي


كتاب "بنكهة مصر "

والعريس التالت مين ؟؟؟؟

ايوه...الأسمر أبو ضحكة ترد الروح اعرفه من بين مليون انسان ..

الشاب الحليوة "محمد الجيزاوي "

كتاب "في صحتك يا وطن "

ياه على الجمع الغفير اللي كان حاضر ..

نكمل بقى جت الثورجية اللي باتمنى كل ثورجية مصر يكونوا في الرقة دي والطعامة دي ......والحماسة دي .......أيوه ياولاد ...هي فاتيما

القائدة اللي مخلية قضيتها الأولى مصر في كل مكان بتروحه ...

وياسلام على الأستاذ فاروق الأب الحنين وهو يوزع حنيته وبسماته على الجميع

وطبعاً اولهم فاتيما ..وننتقل إلى مكملات اللطافة والظرافةللفاروق الأعظم ..

البنتين الحلوين ..قوي قوي قوي ..

امهات دم خفيف قوي قوي قوي "هبة وكارولين"

ولكن للأسف زوغوا مناّ مبكراً وكنا نفسنا يفضلوا وقت اكتر لكن معلش تتعوض ..


فاضل مين ما جبناش سيرته ؟؟؟
أنا بصراحة أزعل قوي لو ماجبتش سيرة الكل الليلادي..
لزماً وحتماًأجيب سيرتكم نفر نفر عشان تحرموا تروحوا معرض
تكون فيه ماما زيزي بعد كده ..كان فيه طبعاً الشباب الحليوة أحمد مصطفى
وأزهري ومينا ولاأنسى أحمد ديمو"مدونة يوميات مجهول"..وفي وسط الزحمة كنت ما أزال ابحث عن اتنين ..

واحد اعرفه وشفته قبل كده وبالطبع هو ابراهيم رزق "رشدي أباظة التدوين"والتاني اعرفه برضه بس ماشفتوش قبل كده وكان فعلاً نفسي أشوفه قوي عشان أحس إن يومي كملت بهجته ..عارفين مين ؟؟؟

ومن لهفتي عليه لما سبت المكان شوية عشان اروح اصلي المغرب أول ماشافوه قالوله ماما زيزي بتدور عليك ولما رجعت لقيت الكل في نفس واحد بيقولولي رامي اهو ..ولقيته كما توقعته طيبة واخلاق واحساس كامن جوايا إني شفته قبل كده ..

واتلفت ّ حواليا لقيت الفتى مهران الشهير بإبراهيم رزق وصل ..وبعدين سلمت عليه بحرارة تعجب لها سيد فاضل يقف بالقرب مناّ فأفهمته أنهم كلهم بمثابة أولادي ..

وعلمت من ابراهيم فوراً انهذا الأب الفاضل هو والد كارولين التي ما أن عرفها ابراهيم عليا :"ماما زيزي ""حتى وجدت عينيها الجميلتان تمتلئان بالحب المتبادل 

بيني وبينها على الورق ..اظنكم متشوقون لتعلموا من هي التي خطفت مني القلب قبل العين بملامحها الطفولية البريئة ...إنها كارولين بنت المنيا 
التي بادرت باقتراح في نهاية اليوم وافق عليه الجميع والمهم التنفيذ :
وهو أن نقوم جميعاً برحلة للمنيا تعد هي لها وترتب لنا المزارات التي يمكننا زيارتها ..

ومر الوقت سريعا ..وكانه كان ثواني لاساعات 

وتمنيت أن يكون الجميع معنا في هذا العرس ولكني قد حاولت

أن أنقله إليكم فهل إستطعت ذلك ؟؟؟اتمنى ..

ملحوظة :اترك النقل بالصور لشيرين وللأستذ ماجد وغيرهما ونبقى كلنا كملنا بعض ..تحياتي

ملحوظة تانية :يرجى من ابنتي كارولين (كاندي )انها تخبرني فوراً

متى ستكون في المعرض بالتحديد هل ستكون يوم الأربعاءأول فبراير

والا يوم الأحد 5 فبرايرمع توقيع كتاب الدكتور مصطفى سيف ..

وإذا كانت حاتروح يوم الأربعاء حاتكون من الساعة كام هناك؟لأنني لم أكن أعرف أنها ستوقع كتابها "دوامات العيش الحاف " اليوم"الإثنين 30 يناير صباحا ً
ولذلك عايزة اشوفها ضروري حتى اتناول نسخة من الكتاب مهمورة
بتوقيعها الكريم ولي الشرف ..أنا عموماً كتبتلها المعنى ده في مدونتها لكن خايفة ماتقراش مدونتها حالياً لوجودها في مصر فيرجى ممن يعرفها أو يعرف موبايلها أن يخبرها بذلك وشكراً..

الأحد، 29 يناير 2012


متى تكون ضعيفاً؟؟


هل احسست أحياناً أنك ضعيف

أو أن هذا الإنسان الذي تعامله

على درجة من الضعف الإنساني..

كثيرٌ مناّيمر بلحظات ضعف..

ويظن أنه يجب أن يداري ضعفه

فليس من المناسب أن يراه الآخرون هكذا ..

فمن مرضٍ ألّمّ به أو تناقضات حياتية

واجهته ..أو حتي أحدهم وجّه إليه

إهانة ما لم يتقبلها ...

فتقوم الدنيا داخله ولاتهدأ..

كيف يراه الناس في مثل هذه الحالة؟؟

كيف يرونه مريضاًوهو الذي يقيم الدنيا ولايقعدها ؟؟

كيف يرون مقاليد حياته وقد تبدلت به قليلاً؟؟

تُرى كم منهم رآه وهو داخل الأوتوبيس وقد انفعل من كثرة الزحام

فقال له أحدهم :لو مش عاجبك ابقى خدلك تاكسي بلاش منظرة عالصبح ..

ترى..وترى..وتُرى....

ويظن أنه في مركز الكون ..ولايدري أن لاأحد يدري به ..

ولو انتبه أحدهم انه مثل الكثيرين ..وأن كل ما يمر به ليس ضعفاً

بل هي الحياة تدور بنا مثل الساقية الدوارة في الملاهي ..

فنجد أنفسنا مرة في اعلاها ومرة في اسفلها ومرات في نقاط

الوسط ..والآن يامن تظن أن دوران الحياة بك قد يجعلك في نقطة ضعف

فتبدأفي سن انيابك لتدافع عن نفسك في حين أنه لا أحد يحاربك ..

بل تأخذ نفسك بعيداً بعيداً عن كل من لك في الدنيا ...

هل جربت في لحظات ضعفك "التي تظنها أنها لحظات ضعفك "

أن تجري لسماعة التليفون أو تجري لحضن أقرب من لك في الدنيا

لتبث إليه تلك اللحظات وتبكي ...نعم تبكي في حضنه أو عبر الهاتف ..

صدقني ستخرج في أشد لحظات صلابتك ..

هلا جربت ؟؟؟؟

الثلاثاء، 10 يناير 2012

ياناس ..ريماس رجعت


ريماس رجعت ياناس



ريمااااااااااااااااااااااااااااااااااااااس


رجعععععععععععععععععععععععععععععععت

يا نااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااس

شوفوووووووووووووووووووووووووووووووووووا

آخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخر

تعلللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللليق

تحححححححححححححححححححححححححححححححت

الثلاثاء، 3 يناير 2012

إطمئنواعلى ريماس مرة تانية +تحديث


إطمئنوا على ريماس(مرة تانية)+تحديث +تحديث

إلى كل المدونين والمدونات انا بس


باقولكم اطمئنوا على ريماس والحمد لله ريبال طمنني عليها وده مجرد عنوان عشان تطمنوا أما التفاصيل فهو قاللي انه حايطمننا جميعا على صفحة مدونته

أنا بس عارفة القلق اللي كلنا عايشين فيه فقلت لازم اطمنكوا وطبعاً مازالت وستظل الدعوات مستمرة حتى تما م الشفاء ان شاء الله ..

ملحوظة :من الفرحة انا حاخلي التعليقات مفتوحة عشان تفرحوا معايا
بلا تأجيل ...

ملحوظة تانية :ياريت اللي يقرا رسالتي يكتب في مدونته ان احنا جميعا نسجد الساعة تمانية مساءً بتوقيت القاهرة

سجدة شكر لله تعالى وندعوه انه يتمم شفاها على خير يارب

ماتنسوش والعارف يقول في مدونته عشان الناس كلها تعرف وشكراً ..

باطمنكم مرة تانية على ريماس وهي بخير بس لسة ماتقدرش تمارس نشاطها وقريباً سوف تنزل لينك المدونة بتاعتها الجديدة
على مدونة ريبال حيث أن مدونتها القديمة حذفت بالخطأ..
وريبال يطمئن الجميع وبالطبع هو مشغول بها ومعها وقريباً سيطمئنكم بنفسه..تحياتي وتحيات ريبال وشكراً