الجمعة، 24 فبراير، 2012

تلومني الدنيا .....


تلومني الدنيا

تلومني الدنيا إذا سميت من أحبه أو ذكرته

كأنني أنا التي كالقمر الجميل في السماء قد علقته

تلومني الدنيا أذا سميت من أحبه أو ذكرته

كأنني أنا الهوى أو أمه أو أخته

هذا الهوى الذي أتى من حيث ما إنتظرته

مختلف عن كل ماسمعته مختلف عن كل ما قرأته

لو كنت أعرف أنه نوع من الإدمان ما أدمنته

لو كنت أدري أنه بابٌ كثير الريح ما فتحته

لو كنت أعلم أنه عود من الكبريت ما أشعلته

هذا الهوى أعنف حبٍ عشته

فياليتني حينما أتى فاتحٌ يديه لي رددته

ويا ليتني من قبل أن يقتلني قتلته

هذا الهوى الذي أراه في الليل على ستائري

أراه في عطري في أساوري

لو أخبروني أنه طفلٌ كثير اللهو والضوضاء لما أدخلته

لو أخبروني أنه سيقلب الأشياء في دقائق لكنت ضربته

يا أيها الغالي الذي أرضيت مني الله إذ أحببته

هذا الهوى أجمل حب عشته أروع حب عشته

فياليتني حينما أتاني زائراً بالوردعنقته

وياليتني حينما أتاني باكياً فتحت له قلبي ...

وقبلته ...قبلته ....قبلته


أحبائي جميعا زوار مدونتي عندما عاد لي  اللابتوب مساء أمس

قررت أن أكتب لكم اليوم لكم جميعا ً كلمة تعبر عن مدى حبي واحترامي

وإعزازي لكل من سأل عني في غيابي وكل من لمعت مدونتي بلمساته الحانية

التي أزالت عني الكثير الكثير من الهموم وبدأت كتابتي لكم اليوم

بعبارة تلومني الدنيا وكم لامتني دنياي على أشياء ليس بمقدوري الا

افعل غيرها وليس بمقدوري إلا أن أكون كما أنا "زيزي " ولن اتوارى خلف مسمىً

آخر ولن اتصنع أو أتكلف ما حييت يلوموني على اهتماماتي بكم وبكتاباتكم

وأنا أقول لمن يلومونني :هل هذا يدينني في شيء إن أنا اهتممت بالآخرين مثلما يهتم بي الآخرين ..؟؟

أنا لا أريد الكثير بل لا أريد شيئاً منهم على الإطلاق سوى أن يتركوني وشأني

فأنا قادرة على أن اعيش حياتي دون أن أثقل عليهم ..

لقد جربت الحياة بدونكم أقصد بدون أصدقاء المدونات غصبٍ عني

عندما تعطل اللاب توب وكانوا يتعجبون ماهذا الذي يجعلني البس وانزل في البرد لأكتب ..

ولم يعلموا أن جزءً من حياتي أصبح أنتم ...سواء من رأيته منكم أم من لم أره

فعالمنا هذا الإفتراضي سيظل عالم افتراضي مهما تقابلنا لكنه عالم جميل بإفتراضيته ويكفي أن كل مناّ يجد مكاناً ليفضفض ...ولو أني قد تكون فضفضتتي محسوبة علي ..ولكني حتماً سأفضفض ..ويكفي أن اقول أنني كنت قد بدأت كلامي بتلومني الدنيا فلم أجد سوى هذه الكلمات الرائعةلأعبر لكم عن احساسي تجاه الجميع فلتتقبلوها مني على لساني ومن كلمات نزار قباني العظيم ...

هناك 34 تعليقًا:

Tarkieb يقول...

حمد الله ع سلامتك وسلامة اللاب توب.. وايه الاشعار الجامدة دي يا ابو الزيز؟ والله جامدة اوووي

ريبال بيهس يقول...

مساء الورد أطهر قلب

تلومني الدنيا ورائعة لايمكن أن نتحدث بعدها ابداً من قلم لطالما علمنا كيف يكون الحب بأقصى حالات الجنون ...

سيدتي الحب نعمة بمفهومه الشامل ولا عيب أن نحب بعضنا البعض ليسود الود والسلام والفرح ما بيننا ورغم أنه عالم إفتراضي إلا أنه اكسبنا عائلة واصدقاء هم لنا أقرب ممن تواجدوا في عالمنا الحقيقي فمالذي يجبر سيدة مثلك على مناداة شاب بأبنها أوشابة بأبنتها أو رجل كبير بأخيها إلا أنها بالفعل تشعر بهذه الصلة الجميلة التي جمعتنا داخل عائلة واحدة فأحسسنا بالفعل بتضائل المسافة ما بين القلوب فأرجوك كوني على طبيعتك فالتكلف هو ما أضرنا وهو ما باعد بيننا فقد أحببناك ببساطتك وطيبة قلبك فكنتي لنا أم نرنوا إليها ....

حفظك الله وأدام الود ما بين افراد العائلة الواحدة ....

تحياتي وإحترامي

Tamer Nabil Moussa يقول...

عالم التدوين عالم رائع كلنا هنا اسرة واحدة واكيد عندما يغيب فرد مننا عن اسرتة يشعربة بالغربة والحنين الى اسرتة مرة اخرى

مرحبا بعودتاماما ازيزى

نورتى اسرتك التدوينية

مع خالص تحياتى

كريمة سندي يقول...

الهوى والحب والعشق كله فنون .. ونحلم به أينما كنا ..

الحمد الله على سلامتك وسلامة اللابتوب والفضفضة ما أحلاها وأمتعها معك ماما زيزي

مصطفى سيف الدين يقول...

دعي الكلاب تعوي و القافلة تسير يا امي
دعك منهم فهم أقل شأنا من أن تتحدثي عنهم كوني كما ترغبين و كما تودين ما دمت يا اماه لم تتعد على حريات الآخرين و لا أفهم من أي عالم هؤلاء؟
بالتأكيد هم ليسوا ببشر فمن يعطي لنفسه الحق في أن يهين هذا و يلوم هذا و يتقول على هذا بأقذع الالفاظ ثم يتستر خلف قناع الاحتشام هو بالتأكيد ابعد ما يكون عن الايمان
فالايمان هو يصبح ظاهرك مرآة لسريرتك و النفاق هو ان تدعي الايمان و في باطنك انت لست مؤمنا
اماه اشتقنا لك و نتمنى ان تقومي باصلاح اللابتوب سريعا
دمتي بخير

faroukfahmy58 يقول...

سواء كانت هذه الكلمات من نزار قبانى او منك فاننى رأيتها بعينى خارجة منك وانا اتمشى بين ضلوع مدونتك ، ويا لها من رحلة تعبيرية ارجعت صدى كل نفس لم يتصفها من تنتظر انصافها
وتصبحى على خير والف مبروك على اللآب توب الذى حجبك عنا طويلا
كان الله معك

ريهام المرشدي يقول...

السلام عليكم و رحمة الله

هنيئاً لنا بعودتك :) أنرتى انترت من جديد
أما عن الحب فهو الروح الذي تدب فى أي شيء لتجعله ينبض ...

دمت في خير و صحة و سعادة و لا حرم متابعيك من أبداً...

لك مني كل الإحترام و التقدير

amiraali يقول...

نورتينا تاني...انا برضوا زيك بشتاق لاصدقائي المدونين لما ابعد فتره...بحب افضفض معاهم وبيهونوا عليا كتير...
عجبني اوي البوست بكل ما يحمله من مشاعر جميله ورقيقه...تقبلي مروري وتحياتي

سواح في ملك اللــــــــــــــــــه- يقول...

ياست الكل

كلام جميل خطه قلمك

دعيه يبوح

يقول يصف نبض قلبك

ياست الكل

في عالمنا هذا عالم البلوجرية

لم اري الا انزه واطيب واجمل وارقي ناس

هو انتم

فكل البلوجرية يتمتعون بحسن الخلق

والشاعرية والجمال

ادامك الله لنا

فنحن بدونك ينقصنا الكثير

تحيتي

الاحلام يقول...

واخيرا عادت المتعه بنفسها وظهرت فى جنبات المدونه حتى راتها اعيننا وتلالاءت حتى استمتعنا نحن الزائرون
حمدا لله على السلامه مع اختيار باقه من احسن الكلمات الرائعه التى استمتعنا بها
نورتى الدنيا كلها تحياتى ابووووووداود

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا ماما
أمي
أماه
ماما زيزي
ومالذي يجبر طفلة مثلي أن تناديكِ ماما ومالذي يجبر قلبي أن يحبكِ وعيناي لم تراكِ ومالذي يجبر صدري أن يشعر بدفئك وحنانك ولم أحتضنكِ يوم على صدري ومالذي جعلني أتذكركِ وأنا على فراش المرض حين ناديت على " ماما " هو شئ واحد الحب حبك ياأمي حنانك ودفئك الذي أستشعرته رغم المسافات قربك وإهتمامك ودعواتك التي وصلتني كـ سرب حمام من بلدك إلى بلدي أنا ريماس سعودية لست بمصرية ولا أقطن مصر ورغم ذلك أقسم بمن رفع السموات وبسط الأرض أحبك ياماما زيزي وشعرت بكِ أمي حتى في تلك الفترة الصعبة التي مررت بها في مرضي وفرحتك عند عودتي ودعواتك أنتِ وكل أخوتي المدونين هنا والله لن نسى ماحييت قربكم وطيبة قلوبكم وقلتها كثيراً خاصة المصريين غمروني بـ حب لن أنساه مالذي أجبركم ؟؟ سوى محبة أستشعرتها قلوبكم نحوي ..
أمي لا تلتفتي لمن يلومونك كوني أنتِ هي أنتِ أمنا ودفئنا وصدر نرتمي عليه وننهل من بحر دفئه ولانرتوي ..
أحبكِ أمي "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

مدونة رحلة حياه يقول...

السلام عليكم
امى دعك من اللوام وابقى معنا فى بقائك بالقرب طمأنة لنا
دومتى بخير

هبة فاروق يقول...

مد لله على السلامه يا ماما
رجعتى ونورتى البلوجر
استمرى فى الفضفضه والكتابه ولا تتدعى احد يتدخل فى ذلك
ودعى من يلوم يلوم نفسه فقط ولا يتدخل فى شئون الغير
نورتى يا ماما

ماجد القاضي يقول...

السلام عليكم

حمد الله على السلامة..

صدقا أثرت في كلماتك للمدونين مما شعرت بها من صدق..

وأعتذر عن تقصيري الذي منعني من الانتباه إلى اختفائك الفترة السابقة..

تحياتي وتقديري الدائمين.

Aya Mohamed يقول...

حمد الله على سلامتك
ويارب دايما معانا ووسطينا
بحس لما بدخل مدونتك انى قاعدة فى جو البيت الام والاخوات والحب والحنان
بجد بحس براحة غريبة وانا هنا
لا تشغلى البال بمن يلوم فمن يملك مثلك قلبك لن يسلم من الحاقدين
دمتى لنا الحب والحنان ودمتى بكل خير دائما

نور الدين يقول...

كيف لمثل هذا الصدق وتلك الطيبة أن تسكت أبداً
اسكبى خيرك للناس ومن إنتفع بالخير فهو أهل له ومن حـُرم منه فهو من جار على نفسه
كل التحايا لك أيتها الطيبة الجميلة
...
على جنب بقى كدة ( منتظر رأى حضرتك فى روايتى " فى صحتك ياوطن")
كونى بخير
..
محمد الجيزاوى

نسرين شرباتي "أم سما" يقول...

والله يا ماما زيزي واحنا بنحبك كمان
وبتوحشينا أوي :)
وحشني جداً الكلام معاكي :)

zizi يقول...

ابني العزيز ابو التراكيب ..أديش "على رأي المسلسلات اللبناني"كلامك انت اللي جامد وباشكرك علىتعليقاتك الجميلة ويارب دايما اقدر اسعدكم ..

zizi يقول...

ابني الغالي ريبال ..ما أسعدني بكلماتك التي تخرجني من حالة كادت أن تفتك بي الأيام الفائتة ولكني بهذا الإستفتاء البسيط الذي أجريته بدون قصد بينكم ..أيقنت أني على حق وأن زينب أو زيزي أو الوردة البرية أو السنبلة الخضراء ..ماهي إلا أسماء نسميها ..والله ما بتفرق معنا شي ..وأني هكذا هو ما يجب أن أكون وسوف أكون ما حييت بالحب الذي يملأ قلبي للجميع سوف أكون وبالتلقائية التي لا أجيد سواها سوف أكون وبصدق المشاعر سواءحباً أو بغضاً سوف أكون ..ولن ألتفت ورائي أبداً بل سأنظر لتلك العيون التي تشع فرحاً ولتلك القلوب التي تنبض بالحب وكفاني أنتم ..تحياتي

zizi يقول...

تامر ابني العزيز ..وهل أستطيع أن أغيب عنكم ما حييت فأنتم بالفعل ونعم الأسرة التي اضافتها لي الدنيا إلى أسرتي الصغيرة فأشكر ربي أن حباني بكم وربنا ما ينقص منا أحد ونزيد لغاية مانجمع كل المدونين ياه داحنا نبقى قبيلة كبيرة ..زتحياتي وشكري ..

zizi يقول...

ابنتي الحبيبة كريمة ...ما أحلى كلمات الإطراء من سيدة الكلم ..وما اسعدني بك يا كريمتي وهل نملك نحن معشر النساء إلا الفضفضة..تحياتي وشكري..

zizi يقول...

ابني الغالي مصطفى ..عارف يا مصطفى هؤلاء أقل من أشغل بالي بهم ولعل ردودي عليكم كلها تقول من اكون ومن سأكون طيلة حياتي فلست بالتي تصنع مثل النعامة وقد فات بالفعل أوان المحاسبة وكل يرعى رعيته ويكفيه هذا أما أنا فلست رعية لأحد ولن أكون ..تحياتي وشكري ..

zizi يقول...

ريهام الحبيبة ..فينك يا ريري وحشتيني وكل ما أروح المدونة ألاقيكي قلبتيها مركز صحي ورياضي ومش عارفة اعلق فين اقولك وحشتيني انا لو أعرف اقول على طول "وحشتييييييييييييييييييييني "تحياتي ولاحرمني الله منكم ابداً..

zizi يقول...

استاذي العزيز استاذ فاروق ..وحشتوني ..وكلماتكم كلها هي بلسم لي والحمد لله من كان الله معه فمن عليه ؟؟؟ربنا هو المنصف في الأول والآخر ..وها أنا ذا معكم بعد أن طابت نفسي وأصلح لاب توبي ..ادامكم الله لي نعم الأسرة ..

zizi يقول...

خالد السواح في ملك الله ..ما أروع كلماتك يا خالد وما أصفاك من قلب لايحمل غير الخير دمت لنا نعم الأخ أنت ومن كان له مثله أخوة وأبناء فله الخير كله..تحياتي

zizi يقول...

ابنتي الغالية أميرة ..كم أسعدتني كلماتك ومشاعرك الدافئة التي تؤكد لي صدق مشاعري نحوكم جميعاًدمتي لي نعم الإبنة ..تحياتي

zizi يقول...

أبوداوووووووووووووووووووووووووووووووود ..ياايها القاص الرائع وماذا أكون أنا بدونكم ..ولمن يكون عبير الزهور إن لم يكن هناك من يشم هذا العبير..بكم اكون ولكم اهدي كلماتي فهي لها روح بكم تحيا وتتنفس وتعيش ..تحياتي ..

zizi يقول...

ريماس ..اقسم انا الأخرى بمن رفع السماوات وخلق بداخلنا ذاك النابض بالحب بالفطرة ..أني أحببتك مثل بنتي ولم أكن لأنام الليل أيام ألمك وكم كانت دعواتي تملأ ارجاء الكون واتمنى لو أجد سلماً لأصعد للسماء اتوسل لله أن يشفيكي ويبقيكي لأحبابك ..لولا علمي أن الله أقرب إلينا من حبل الوريد ..الحب ؟؟وهل نستطيع أن نحيا إلا به ؟؟ولكن ماذا نقول لعالم يصرون على مزج كل ماهو جميل وتلقائي بمشاعر متلونة سوداء..ورغم ذلك يكفيني ذلك الكم مكن المشاعر الفياضة التي تظهر في براءة القلوب التي تصر على أن تحيا ..وستحيا ...بالحب وحده ..تحياتي الخاصة جداً ياروح قلبي ..

zizi يقول...

محمد رحلة حياة ..تحياتي وشكري لك على هذه المشاعر الجميلة..وكم أكون في غاية السعادة وانا في وسطكم فلتبقوا لي أمناً وذخراً..تحياتي

zizi يقول...

هبة الرقيقة الجميلة ..ماتخافيش أنامعاكم ووسطكم وعمري ما حا بعدعنكم

مهما حصل انا باتنفس وياكم وبيكم ..وباشكركم جميعاً على كل هذه المشاعر التي تلامس شغاف قلبي ..تحياتي وشكري

zizi يقول...

أستاذ ماجد القاضي ..حمداً لله على سلامتك وانا عارفة مشاغلك وكم اسعدتني كلماتك وما كتبته هو أقل القليل مما أشعر به تجاه جميع الأخوة والأبناء الأفاضل من المدونين ..تحياتي وشكري لك وتحياتي الخاصة لزوجتك الفاضلة ..

zizi يقول...

آية الحبيبة ..الله يا آية تصدقي اد إيه باحس بصدق مشاعركم واد إيه كل واحد فعلاً بيبصلي بزاوية معينةيمكن أنا فعلا بأتعامل معاكم بتلقائية وحب وود لكن فعلاً كل ماحد بيقول حاجة باحس بيها وياكم أنا فعلاً حاسة بالجو الأسري ده معاكم وبكل الأحاسيس الجميلة وادينا اهو مع بعضينا واللي مش عاجبه هو اللي يمشي ..تحياتي وشكري ..

zizi يقول...

نسرينا ..نسرينا ..نسرينا ..

أيتها الجميلة الرقيقة وحشتيني ودخلت وشفت مدونتك وآخر بوست الرائع ..الله يا نسرين بوست ملائكي جميل قوي واحساس عالي عالي عالي علو السماء ماهذه المشاعر الرقيقة والراقية يارب ربنا ياخد بإيد كل إنسان مادد إيده طالب عفو الله ورحمته ...وأشكرك على مشاعرك الجميلة ..ونتقابل قريب على النت ..

zizi يقول...

محمد الرائع ..ارجأت ردي عليك للآخرلأن لك عندي كلام كتير ..أولاً كلماتك لها عبقٌ خاص وبعدٌ عميق ولعلني استطيع أن اكون دائما عند حسن الظن بي ..ولي عندك تساؤل :لقد حاولت أن أدخل لمدونتك ولم استطع فقوللي بالله عليك هل تسمح لي أم لا وفي الحالتين أقدر لك أسبابك الخاصة ..كما انه لك عندي شكر خاص لأن من خلالك تعرفت على مدونتين في غاية الروعة وسوف افرد لهما بوست قريباً إن شاء الله مدونة "تعالى نفكر سوا" ومدونة "إسلام "يالهما من مدونتين رائعتين وفعلاً يا محمد الطيور الجميلة مع أشكالها تطير وتحلق ..

أما قصتك الرائعة فلا تسلني عنها لأني ألتهمها الآن للمرة الثانية ولي عندك سؤال لن أسأله الآن ولكني سوف اسأله لك غداً لأني سأفرد لقصتك بوست خاص ولعلمك لقد قرأتها من يوم 7 فبراير ولولا عطل اللاب توب لكنت علقت عليها منذ زمن ..تحياتي لك ولقلمك المبدع ..