الاثنين، 9 يوليو، 2012



إلى ابنتي أمل زيادة ..





جلست لأكتب شيئاً فمنذ فترة احس أني أتهجى كلماتي ..لا لست زينب التي تكتب ..ماهو السبب ؟..ربما ليس مكانه ولازمانه ..ولكن كلما قرأت تعليقاً لإنسانة فاضلة اتخذت لنفسها إسماً حركياً "مبتورة الأنامل "وجدت نفسي في حالة من الفزع أن اصل في يوم من الأيام لأكون مثلها ليس حركياً بل فعلياً..ووجدت نفسي اتخلل بعض المدونات التي اتشرف بوضعهم على شرفة مدونتي لكي اتابعهم كلما سنحت لي الظروف ..حتى وجدت نفسي ادخل مدونة ابنتي أمل زيادة ..ووجدت نفسي اتنقل من بوست للآخر لا لم يكن داخلي رغبة في التعليق مثلما هي رغبة في الإستزادة فيما تكتبه ..وامل زيادة لمن لم يسعد بمقابلتها ولم يحضر حفل توقيع كتابها الكهف ..هي انسانة لاتملك منذ ان تراها سوى أن تضعها في قلبك وتطبق عليها أو تضعها ملء جفنيك وتغمضهما عليها ..هي روح هائمة عينيها تحتضناك بحب وبمودة وبضحكة رقيقة تخرج من القلب فتدخل كل قلب ..وصدقوني أني احببتها منذ التقيتها ولم اكن وقتها اعلم في أي وقتٍ آخر يمكن أن التقيها..ولكني احببتها ..وقرأت كتابها واعجبني بشدة فهي رغم كونها شابة إلا ان كتابتها تنم عن احترافية كبيرة ..اقول بينما اتجول في مدونتها فوجئت ببوست مكتوب يوم 5 يوليو واحمد الله انه "لسه طازة "وهو على هيئة سين وجيم وفوجئت "انا العبدة الفقيرة لله تعالى "أني من أول الذين أثروا في أمل زيادة ..وفوجئت اكثر بانها وجهت اليّ سؤال تسألني أين انا ؟ولماذا لا أكتب من فترة ..لو تدرون ماذا فعل بي هذا البوست ..صدقوني ربما من مبادئي في الحياة أن اسير بقنديلي قد أقول كلمة أو أحب حباً أو أسدي نصيحة ..ثم أسير..ويكفيني أني قد قلت الكلمة بصدق وأحببت بصدق وضحكت بصدق ونصحت بصدق ..فإن وصلت كلمتي كما اردتها أو وصل حبي لأصحابه أو دخلت ضحكتي للقلوب أو استفاد بنصحي فرداً واحداً..حينئذٍ اكون قد أديت رسالتي كما أدوها لي من سبقوني في حياتي ..ابنتي الغالية أمل زيادة يشرفني ويسعدني ان اكتب هذا لكل من يقرأني الآن ..اشكر كل من انتظرني وسأل عني ..وأشكر كل من كان لي أثر في حياته ولو كضوء الشمعة وانا هنا معكم وبكم ولكم سوف اكون وسوف اقول وسوف اكتب ولن أكون ابداً في يوم من الأيام
"مبتورة الأنامل "مع الإعتذار الشديد لصاحبة هذا الإسم الحركي والتي اعلم تماماً انها هي الأخرى ليست هكذا بالتأكيد..
ملحوظة :يسعدني يا امل ان تراسليني على ايميلي ولكي شكري وتحياتي ولجميع من تساءل أين انا لكم جميعاً كلٌ باسمه جزيل شكري واحترامي

هناك 10 تعليقات:

مصطفى سيف الدين يقول...

امل انسانة جميلةو مبدعةو تستاهل كل خير و حضرتك يا ماما عمرك ما هتكوني مبتورة الأنامل علشان اللي غرستيه في قلوب كل اللي حواليكي مخلاش ليكي انامل محدودة كل اللي بيكتبوه اصلا من نبعك الصافي
يا رب تكوني دايما بخير
تحياتي ليكي

سواح في ملك اللــــــــــــــــــه- يقول...

جيت اسلم علي ام المدونين

ومعلمتنا الفاضلة

منورة ياست الكل

ahmed said يقول...

صباح المكان وما حوى
" مــاما .. زيزي "
:
حروف صادقة لا تخرج إلا من قلب صادق
يعي جيداً قيمة الإنسان كبشر وكيـان ،
تستحق الأستاذة أمل زيادة هذا البوست
كما تستحقين أنتِ كل الخير
تحية بكِ تليق ،
ونسائم الصبـاح .

..
..
..

أحمــ سعيـد ــد

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا ماما زيزي
وكيف لا يحبكِ كل من ألتقاكِ وأنتِ الحب والحنان أنا أكيدة أن كل من ألتقى بكِ يوماً أحبكِ من قلب القلب ياغالية لا أعرف أمل ولكن مبتورة الأنامل أحدى الصديقات في الفيس إن كانت هي ذات الانسانة التي تحدثتِ عنها فيبدو أنني أضعت الكثير بعدم زيارتها ومعرفتها ..أتمنى أن تضعي لي رابط مدونتها لأتشرف بمعرفتها "
؛؛
؛
أحبكِ أمي
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

wessam يقول...

ياااااااه كل ده انا وبسببى الحقيقه مش عارفه اقول ايه
بس اللى متاكده منه ان حضرتك قيمه وسعدت جدا برؤياكى والتعرف عليكى فى معرض الكتاب واترجاك لا تحرمينا من تواجدك ومرورك العزيز

وكلمة شكرا لا توفيك حقك وانا يسعدنى مراسلتك بس ازاى بنتك لابخه شويه فى الاليكترونيات هههههه
عموما انا وعدت حضرتك من مده انى انشر روايه رومانسيه والله نشرتها مخصوص علشانك ومستنيه راى حضرتك فيه ممكن تشرفينى وتقولىرايك فيها ايه هى بعنوان الحفله وعلى حلقات وده الرابط بتاعها http://behindwords-wessam.blogspot.com/2012/06/blog-post_20.html

هبة فاروق يقول...

الف حمد الله على السلامه يا ماما
نورتنى عالمنا من تانى
نشكر الكاتبه امل زياده لانها كانت سبب فى عودتك
مش عايزين غياب من تانى
عايزينك دايما منوره

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

السلام عليكم
حقيقة لم اتشرف بمعرفة امل ولا مدونتها لكن واضح انها انسامة راقية من كلماتك عنها

حمد لله على سلامتك اختى الغالية واسأل الله تعالى ان يديم الود والمحبة بين كل الاصدقاء

وكل عام وانت بخير وسعادة وصحة وعافية وراحة حال وبال ( لاقتراب شهر الخير والبركة )اعاده الله على الامة الاسلامية باليمن والنصر والبركات

تحياتى لك بحجم السماء

الازهرى يقول...

ويكفيني أني قد قلت الكلمة بصدق وأحببت بصدق وضحكت بصدق ونصحت بصدق

ولذلك فهى تصل إلى أعمق ما بداخلنا


تحياتى دوما وتمنياتى ودعائى

الجوكر يقول...

هنيئاًلزينب بكِ

وهنيئا لنا هذه الروح الجميلة .

ماما زيزى

أنتِ إنسانه أصيلة

مرصّعة بكل غال ونفيس

تقديري

فشكووول يقول...

القراءه فى افكار الناس موضوع لا يجيده الا القليل .. ولو درست العالم كله لوجدت جميع الافكار متماثله ومتشابهه فهى للانسان والانسان هو نحن جميعا ولكنا يفكر فيما نفكر فيه كلنا
تحياتى